الأبطال و الحكام و المدربون
 
الجمعية العامة الانتخابية

صادقت الجمعية العامة للاتحادية الموريتانية للشطرنج على إعادة انتخاب رئيسها "عبد الله ولد محمد المختار ولد اباه" لمأمورية جديدة مدتها أربع سنوات.

 

ابراهيم همام يحتفظ بلقب البطولة الوطنية الفردية للشطرنج للمرة الثانية على التوالي و سيدي ولد بيديه بطلا وطنيا للشطرنج الخاطف

اختتمت مساء الجمعة 03 يناير 2014  منافسات البطولة الوطنية الفردية المفتوحة في رياضة العقل (الشطرنج) بعد منافسات قوية استمرت على مدى سبعة أيام و بمشاركة 28 لاعبا من ولايات انواكشوط و انواذيبو و تيرس الزمور و اينشيري و آدرار

و بعد منافسات قوية تمكن البطل الوطني السابق مرشح الاستاذ الدولي : مولاي ابراهيم ولد همام من الاحتفاظ باللقب و تصدر البطولة برصيد 9 نقاط من 11 بواقع ثمان انتصارات و تعادلين متساويا في عدد النقاط مع اللاعبين أحمد ولد الطالب محمد و سيدي ولد بيديه و متفوقا عليهما بعد كسر التعادل المعتمد في البطولة  و بالتالي توج بن همام بطلا وطنيا برسم الموسم الرياضي 2013-2014 و هذه هي المرة الثالثة التي يحصل فيها على اللقب فقد سبق له أن فاز به سنة 2008 و 2012

و قد حصل ولد همام على كأس البطولة و ميداليتها الذهبية بينما كانت الميدالية الفضية من نصيب مرشح الأستاذ الدولي اللاعب أحمد الطالب محمد و آلت الميدالية البرونزية إلى

أستاذ الاتحاد الدولي اللاعب الشاب سيدي ولد بيديه .

و على هامش البطولة أقيمت النسخة الأولى من البطولة الوطنية للشطرنج الخاطف الذي يمنح فيه لكل لاعب وقت تفكير إجمالي قدره 3 دقائق مع إضافة  ثانيتين عن كل نقلة منذ بداية المباراة ، و قد نظمت البطولة وفق النظام السويسري من 9 جولات بمشاركة 20 لاعبا من مختلف الروابط و حاز المركز الأول فيها اللاعب سيدي ولد بيديه و حصل على كأس البطولة و ذهبيتها فيما كانت الفضية من نصيب مرشح الأستاذ الدولي اللاعب سيد امبارك ولد محمد ولد ببات ، و الميدالية البرونزية من نصيب ابراهيم ولد همام

.

و قد أشرف على حفل الاختتام و توزيع الجوائز مستشار والي ولاية داخلة انواذيب السيد : محمد المصطفي ولد المختار الذي أشاد في كلمته بالمناسبة بالنجاح التنظيمي و الفني الذي عرفته البطولة مثمنا اختيار الاتحادية لولاية انواذيبو لتنظيم هذا الحدث الرياضي الهام ، فيما تحدث رئيس الاتحادية السيد/ عبد الله ولد اباه في كلمته بالمناسبة عن تحقيق جملة من الأهداف الهامة ذكر منها على الخصوص:

  • تمكن أربعة لاعبين من الحصول على تصانيف دولية سيتم اعتمادها في فاتح فبراير المقبل.
  • اكتشاف مواهب شبابية واعدة بمستقبل شطرنجي باهر في المستقبل القريب بإذن الله.
  • تألق لاعبين جدد من بعض الروابط الجهوية في الداخل كرابطتي انواذيبو و اينشيري.

أما رئيس الرابطة الجهوية للشطرنج بانواذيبو السيد / ألمين ولد بوبكر فقد عبر عن تثمينه لجهود الاتحادية الوطنية في سبيل نشر و تعميم رياضة الشطرنج مركزا على أهمية تنظيم البطولة لأول مرة في انواذيبو بناء على تعهد من رئيس الاتحادية خلال حفل اختتام النسخة الأولى من بطولة انواذيبو الدولية المفتوحة التي نظمت نهاية شهر يونيو الماضي و لاقت نجاحا كبيرا، ثم ختم كلمته بشكر طاقم التحكيم المتميز الذي أدار البطولة بكفاءة عالية بقيادة حكم الاتحاد الدولي السيد محمد ولد اخليفه

و لتحميل ملف النتائج يرجى الضغط هنا أو زيارة الرابط التالي.